بعد شهرين من الاحتجاجات في العراق.. عبد المهدي يعلن تقديم استقالته

بعد شهرين من الاحتجاجات في العراق.. عبد المهدي يعلن تقديم استقالته

قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي الجمعة إنه سيتقدم باستقالته من البرلمان وذلك على خلفية الاحتجاجات التي تجري في العراق وراح ضحيتها أكثر من 400 شخص.

وأضاف عبد المهدي في بيان: بالنظر للظروف العصيبة التي يمر بها البلد، وما بدا من عجز واضح في تعامل الجهات المعنية مع مستجدات الشهرين الأخيرين بما يحفظ الحقوق ويحقن الدماء فإن مجلس النواب الذي انبثقت منه الحكومة الراهنة مدعو إلى أن يعيد النظر في خياراته بهذا الشأن ويتصرف بما تمليه مصلحة العراق والمحافظة على دماء أبنائه".

وتابع رئيس الوزراء العراقي: " سأرفع الى مجلس النواب الموقر الكتاب الرسمي بطلب الاستقالة من رئاسة الحكومة الحالية ليتسنى للمجلس إعادة النظر في خياراته".