الصالحي يدعو لعدم جعل كركوك “الضحية الثانية” بعد الموصل ويحذر من “كوارث”

23 Ocak 2019

دعا رئيس الجبهة التركمانية أرشد الصالحي، الثلاثاء، بغداد وأربيل إلى الابتعاد عن الاتفاقات السياسية “المشبوهة” بخصوص كركوك، وفيما طالب بعدم جعل المحافظة “الضحية الثانية” بعد الموصل، حذر من “كوارث” في حال حدوث “فوضى” بكركوك.

وقال الصالحي، إن “كركوك تتعرض إلى تحديات أمنية وسياسية، وعلى حكومة الإقليم وبغداد عدم خلط الأوراق والابتعاد عن الاتفاقات السياسية المشبوهة بخصوص كركوك لأننا نعلم بها”، مضيفاً أن “أي فوضى في كركوك تكون نتائجها كارثية ومن يعتقد في البصرة او في الرمادي سينجو منها فهو متوهم”.

وأضاف الصالحي في بيان تلقت وكالة جبهة توركمن ايلي نسخة من، أن “كركوك محور صراع الشرق الأوسط، فلا تجعلوها ساحة صراع سياسي، أبعدونا من هذا الصراع ولا تجعلوننا الضحية الثانية بعد الموصل بسبب الدستور البائس التي كتب في الدهاليز، اتركوا كركوك لأهلها الأصليين

كركوك نت