عبد المهدي يعلن من الموصل الحداد العام في العراق لثلاثة أيام

22 Mart 2019

أعلن رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي الحداد الرسمي في أنحاء العراق كافة وفي سفارات وممثليات العراق في الخارج لمدة ثلاثة أيام إعتبارا من هذا اليوم الخميس، مواساةً لأبنءا الشعب العراقي، ولأسر الضحايا المنكوبة بفقد ذويها في حادثة غرق العبّارة في الجزيرة السياحية في مدينة الموصل.

وكان عبدالمهدي وصل الى محافظة نينوى للوقوف ميدانيا على فاجعة العبارة وأمر بفتح تحقيق فوريٍ في الحادثة، ورفع تقرير بذلك له خلال اربع وعشرين ساعة لإظهار الحقيقة والكشف عن المسببين لتأخذ العدالة مجراها.
يشار الى ان عشرات الأشخاص لقوا حتفهم اليوم الخميس، إثر انقلاب عَبَّارة سياحية، كانت تنقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين السياحية وسط نهر دجلة في منطقة الغابات في الموصل.
وقد عاملون في الجزيرة عدد الأشخاص الذين كانوا على متن العبارة بنحو 100 شخص أغلبهم من النساء والأطفال، وقد واجهت الشرطة النهرية صعوبات لإنقاذ الغرقى بسبب سرعة جريان المياه وارتفاع منسوبها.
وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية، اللواء سعد معن، إن عدد الركاب فاق الطاقة الاستيعابية للعَبَّارة ما أدى إلى غرقها.
وأعلنت وزارة الصحة مساء اليوم ان عدد الضحايا ارتفاع الى 77 شخصاً و40 جريحاً.
فيما أعلن القضاء توقيف 9 من العمال المسؤولين عن العبارة واصدرت مذكرة قبض بحق مالك العبارة ومالك الجزيرة السياحية.