عبد المهدي لاردوغان: الاعتداء على موظفي القنصلية في اربيل لا يمكن ان يؤثر على علاقاتنا

عبد المهدي لاردوغان: الاعتداء على موظفي القنصلية في اربيل لا يمكن ان يؤثر على علاقاتنا

اعرب رئيس مجلس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي في اتصال هاتفي اجراه اليوم مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان عن خالص تعازيه للشعب التركي للاعتداء على القنصلية التركية في اربيل ، معبرا عن حزنه العميق ومواساته لعائلة معاون القنصل التركي وضحايا الحادث الاجرامي.

وذكر المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان تلقت كركوك نت نسخة منه، ان عبد المهدي اكد على اعتزاز العراق بالعلاقات العراقية التركية والحرص على حماية أمن البعثات الدبلوماسية العاملة في العراق ورفض اي اعتداء عليها ، مضيفاً ان هذه الجريمة لايمكن ان تؤثر على العلاقات الأخوية والعميقة بين البلدين والشعبين الجارين ، مشيرا الى ان الاجهزة الأمنية تواصل تحقيقاتها وعازمة على الوصول الى المجرمين وتقديمهم للقضاء لينالوا جزاءهم العادل.

واضاف البيان ان الرئيس التركي اشاد بموقف الحكومة العراقية ومتابعتها لمجريات الاعتداء من اجل الكشف عن تفاصيل الاعتداء الارهابي ومحاسبة الفاعلين ، مؤكدا ان الارهاب لن ينجح في تحقيق اهدافه ، وان البلدين مستمران بالتعاون ضد الارهاب ، الى جانب الحرص على تطوير العلاقات الثنائية في جميع المجالات .