نائب تركماني سابق : فقرة تدقيق سجل الناخبين مررت بضغوط من حزب بارزاني

نائب تركماني سابق : فقرة تدقيق سجل الناخبين مررت بضغوط من حزب بارزاني

 

حذر النائب السابق عن المكون التركماني جاسم محمد جعفر،من  " مؤامرة لضم كركوك الى اقليم كردستان " ، مبينا :"  ان فقرة تدقيق سجل الناخبين بمحافظة كركوك في كانون الاول / ديسمبر من العام المقبل ، مررت بضغوط الحزب الديمقراطي الكردستاني ".

وقال جعفر في تصريح صحفي :" ان اعضاء الحزب الديمقراطي مرروا فقرة تدقيق سجل الناخبين بكركوك بعد اجراء الانتخابات ، من خلال ضغوطهم على عدد من الكتل السياسية"، لافتا الى :"  ان حزب بارزاني قاد مؤامرة تجاه اعضاء المكون التركماني واستغفلهم بوضع تدقيق سجل الناخبين في كانون الاول من العام المقبل ".

واضاف :" ان الاتفاق الكردي التركماني كان ينص على تدقيق سجل الناخبين بكركوك في كانون الثاني / يناير  من العام المقبل ، اي قبل اجراء الانتخابات باربعة اشهر، الا ان اعضاء حزب بارزاني غيروا الموعد لكانون الاول دون العودة للاحزاب التركمانية" ، محذرا من :"  ان الابقاء على الموعد المثبت في القانون سيضر بمستقبل كركوك السياسي وسيجعل منها ارضا كردية تابعة للاقليم ".